اخبار البلدية

تكمن جنة الاستثمار في المناطق الدينية من إيران

تكمن جنة الاستثمار في المناطق الدينية من إيران

تعتبر مدينة قم ثاني أكبر مركز سياحي ديني على مستوى القطر وذلك نظراً للإمكانات التي تتمتع بها, حيث تكمن جنة الاستثمار في المناطق الدينية من إيران, وسيزدهر الإستثمار في مدينة قم في حال قدم المسؤولون ميزات لجذب المستثمرين.

يحتاج جذب الإستثمار إلى العديد من العوامل المختلفة التي تساعد على ذلك ومنها تأمين البنية التحتية اللازمة وتقديم التسهيلات والامتيازات بالإضافة لأهم عامل وهو الأمان. ونظراً للمشاكل الاقتصادية والعقوبات المفروضة على إيران فيمكن أن يكون مشاركة القطاع الخاص أفضل الحلول لازدهار الاقتصاد في مدينة قم وتطوير بنيتها التحتية, ويمكننا في مدينة قم تنفيذ المشاريع الضخمة من خلال جذب ومشاركة القطاع الخاص.

وقال السيد علي رمضاني رئيس الهيئة العامة للاستثمار والمشاركة العامة في بلدية قم  مشيداً بموقع والإمكانات التي تتمتع بها مدينة قم: تتمتع مدينة قم ببيئة وأرضية مناسبة لجذب المستثمرين وذلك لموقعها الجغرافي الذي يربط بين 17 محافظة, وتعتبر ثاني مدينة للسياحة الدينية في إيران, ويوجد في هذه المدينية الدينية الثقافية طلاب جامعات وطلاب حوزات من 100 بلد تقريبا, ويحرص المستثمرون على إنشاء المشاريع الضخمة في مدينة قم نظراً لكونها من أكبر المدن الدينية وقطب التشييع في العالم.

وكما أجاب على قلة الفنادق وأماكن الإقامة في مدينة قم وضرورة الاستثمار في هذا المجال وقال: نحن في صدد دراسة العديد من العقود لتأسيس فنادق 4 و5 و6 نجوم في مدينة قم المقدسة, وكما نقوم بإنشاء عدة فنادق 5 نجوم في محلق 75 مترى عمار ياسر, وفي حال حل مشاكل الملكية سيتم تنفيذ هذه المشاريع.

Related posts

بالصور… المؤتمر الصحفي للمسؤول العام عن قسم الثقافة والفن والرياضة في بلدية قم

بالصور… خدمات بلدية قم لأصحاب العزاء الحسيني في يوم عاشوراء

جسر الطبيعة في قم قيد التنفيذ

ادارة العلاقات الدولیة

Leave a Comment